يسرني أن أكون مديراً للمجلس الثقافي البريطاني في مصر في الوقت الذي نجد فيه طلباً على  خدماتنا وما نقوم به من عمل بشكل غير مسبوق.

سنحتفل في العام المقبل بمرور ثمانون عاماً على وجودنا في مصر. طوال ذلك الوقت كنا نعمل على توفير الفرص التعليمية وتوطيد العلاقات الثقافية، وخلق فرص دولية لكل من شعبي المملكة المتحدة ومصر.

ويسعدني أن أقول إننا الآن نصل إلى المزيد والمزيد من المصريين مع بناء علاقات بين بلدينا. شكراَ لعلاقاتنا وشبكاتنا القوية التي جعلتنا نعمل مع قطاع عريض من الناس. 

مروراً بالحكومة المصرية إلى المؤسسات الخاصة والعامة، ساعدت مشاريعنا على زيادة مشاركة النساء والفتيات في مجتمعاتهن؛ وتوفير التدريب للمشاريع المجتمعية المبتكرة وإتاحه فرص للمشاركين للسفر إلى بلدان جديدة لتبادل الخبرات، من أجل الإلهام والتفاعل مع أقرانهم.

في العام الماضي وصل عدد الحضور والمشاركين في أنشطتنا ومعارضنا، والمهرجانات والعروض التي ندعمها إلى 15,000 شخص.

ساعدت برامجنا التعليمية في دعم مصرالأكثرازدهاراً. نحن نبني علاقات قوية وطويلة الأجل بين المملكة المتحدة ومؤسسات التعليم العالي المصرية، بما في ذلك المجلس الأعلى للجامعات ورؤساء الجامعات الحكومية المصرية. وبناء المهارات والقدرات من خلال الزيارات الدراسية وندوات الحوار السياسي.

ستبقى اللغة الإنجليزية كما كانت دائماً هي صميم ما نقوم به. ونحن نساعد على تحسين مهارات اللغة الإنجليزية لملايين المصريين من خلال دعم الإصلاح، وإدارة التغييرفي السياسات وإلهام المُعَلمين للتدريس والمتعلمين للتَعَلّم. قد درس هذا العام 47,000 طالب في مراكز التدريس الخاصة بنا، وهو أعلى رقم مسجّل لدينا.

نحن نساعد أيضاً في تقديم الإمتحانات لآلاف الشباب في جميع أنحاء البلاد. أنا فخور بأن العام الماضي 60,000 ممتحن قد أدوا أكثر من 130,000 امتحاناً معنا وهي امتحانات يمكن أن تساعد على فتح الباب على عالم من الفرص.

ويسرني أن هناك تعاوناً متزايداً بين المملكة المتحدة ومصر في مجال العلوم والبحوث منذ الإعلان عن منحة الخمس سنوات ’صندوق نيوتن-مشرفة‘ من حكومة المملكة المتحدة؛ ، وهي مبادرة ستشهد استثماراً كبيراً من البلدين لتطويرعلاقات أكبر في هذا المجال.

سنبقى ملتزمين بضمان أن كل ما نقوم به تجسيد لاحتياجات الناس الذين نعمل معهم في كل من المملكة المتحدة ومصر.

وتبقى مهمتنا اليوم هي نفسها كما بدأناها ما يقرب من 80 عاما.

 

جيف ستريتر

مدير المجلس الثقافي البريطانى بمصر